مستقبل حواء
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
اخي الكريم اختي الفاضلة:
منتدى مستقبل حواء يتشرف بمروركم الكريم
ويسعدنا انضمامكم الى افراد اسرة هذا المنتدى المتواضع
متمنين من الله ان تتحصلوا على الفائدة والتسلية وقضاء وقت ممتع معنا

نتشرف بتسجيلكم


مستقبل حواء

موقع منوع متجدد وشامل كافة المجلات لكل مايتعلق بكافة أفراد الأسرة
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 التهاب الأذن عند الأطفال

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
مدير المنتدى
مدير المنتدى



مُساهمةموضوع: التهاب الأذن عند الأطفال   الإثنين يوليو 26, 2010 2:49 pm



إلتهاب الأذن :
أهم هذه الأعراض بما يلي:
من أوضح علامات التهاب الأذن الوسطى الارتفاع الكبير في درجة حرارة الطفل وخاصة عند صغار السن، مع الشعور العام بالإعياء.

• يرافق ذلك ألم الأذن الحاد والشديد، ويعبر الأطفال الصغار عن ألمهم بالبكاء الشديد، وتنتج هذه الالآم الشديدة نتيجة تجمع الصديد في الأذن الوسطى مما يحدث شدا عنيفا على طبلة الأذن.

• حكة شديدة بالأذن فنجد الطفل يضغط أو يشد أو يحك أذنه باستمرار.

• بكاء الرضيع المستمر أثناء الرضاعة، لأن عملية الرضاعة تزيد من الضغط داخل الأذن مما يؤدي إلى مزيد من الألم
• البكاء الشديد والهياج خاصة بالليل عند الأطفال الذين لا يستطيعون وصف ألم الأذن، ويفقد الطفل قدرته على النوم.

•الإسهال والقيء والنوبات العصبية والتشنجات، وهي أعراض تتفق مع أعراض النزلات المعوية[/.

•خروج إفرازات بيضاء وصفراء من الأذن؛ حيث يلاحظ خروج سائل أصفر من الأذن بعد فترة من الألم عند الطفل، وغالبا ما يزول الألم بعد خروج هذه الإفرازات.
• سيلان الأنف أو احتقانه.
•[قد يلاحظ أن الطفل يضرب رأسه في الوسادة أو يحرك رأسه يمينا ويسارا أو يحك أذنه بشدة، ويستطيع الطفل بعد العامين من عمره أن يعبر عن الامه فنراه يمسك بأذنه المصابة ويشير إلى موضع الألمn
• يفقد الطفل المصاب بالتهاب الأذن شهيته للطعام ويرفض الأكل
•يلاحظ على الأطفال كبار السن سرعة الغضب أو الانفعال، كذلك يلاحظ أنهم يطلبون رفع صوت التلفاز، ولا ينتبهون عند مناداتهم بأسمائهم
• بكاء الطفل بطريقة غير طبيعية أثناء إصابته بالرشح.
•في بعض الحالات قد يكون ضعف السمع العرض الوحيد الدال على التهاب الأذن الوسطى؛ حيث يلاحظ أن الطفل لديه ضعف في السمع خلال فترة التهاب أذنه وبعدها لعدة أسابيع، وذلك بسبب تجمع السوائل في الأذن الوسطى، ويعود السمع طبيعيا بعد زوال السائل من الأذن
أهم العوامل المسببة لالتهاب الأذن الوسطى
يصاب الأطفال خلال السنوات الثلاث الأولى بالتهاب الأذن الوسطى، لأن قناة إستاكيوس عندهم[/وهي قناة ضيقة قصيرة تربط الأذن الوسطى بالحلق تكون قصيرة وضيقة وأكثر استقامة من البالغين، وهذا يسهل انتقال البكتيريا أو الفيروسات عبر قناة استاكيوس إلى الأذن الوسطى
• إصابة الأطفال المتكررة بأمراض الجهاز التنفسي العلوي مثل نزلات البرد والرشح والإنفلونزا، وكذلك إصابة الأطفال بالحمى مثل الحصبة أو النكاف..، هذا يؤدي إلى انسداد في قناة إستاكيوس بسبب احتقانها فتتجمع الميكروبات في الأذن الوسطى مسببة الألم مع تكون الصديد
• التهاب اللوزتين المتكرر والتهاب الجيوب الأنفية الحاد والمزمن، وتضخم اللحمية خلف الأنف[/
• [نقص المناعة عند الأطفال خاصة خلال فترة التسنين
• إصابة بعض الأطفال بأمراض الحساسية فيكونون أكثر عرضة للإصابة.
• sومن الأسباب المهمة لإصابة الطفل بالتهاب الأذن الوسطى الوضعية الخاطئة لإرضاع الطفل، خاصة إذا كانت الرضاعة صناعية حيث ترضع الأم طفلها وهو في وضع أفقي، وهذا معناه تسرب بعض الحليب إلى الأذن الوسطى عن طريق قناة إستاكيوس التي تفتح مع البلع أثناء الرضاعة
العوامل المساعدة على حدوث التهاب الأذن الوسطى عند الأطفال
من الممكن أن يصيب التهاب الأذن الوسطى أي شخص بأي عمر، ولكن هناك بعض العوامل التي تجعل إصابة الأطفال أكثر من غيرهم،
ومن أهم هذه العوامل:
التدخين: حيث تزداد احتمالات الإصابة بالتهاب الأذن الوسطى عند الأطفال عندما يكون أحد الوالدين أو كلاهما مدخنا
•العمر: تكثر الإصابة عند الاطفال الصغار قبل بلوغهم سن الثالثة؛ حيث يصاب به حوالي 85% من الأطفال، وسبب هذه النسبة العالية هو أن قناة إستاكيوس عند الأطفال تكون أقصر وأضيق وأكثر استقامة منها عند البالغين، وبالتالي يسهل مرور الجراثيم من التجويف الفمي إلى الأذن بسهولة، كذلك فإن صغر عمر الطفل المصاب يعني- غالبا- تكرر المرض لديه
•الجنس: حيث يصاب بالتهاب الأذن الوسطى الذكور أكثر من الاناث، والسبب غير معروف
• الرضاعة الصناعية: فمن الثابت أن هؤلاء الأطفال معرضون للإصابة بنسبة أكبر من الذين يرضعون رضاعة طبيعية، وذلك بسبب وضعية إعطاء زجاجة الحليب للطفل وهو مستلق على ظهره، لذلك يجب على الأم التي ترضع طفلها بالزجاجة أن تبقي رأسه بمستوى أعلى من مستوى معدته لمنع تسرب الحليب إلى الأذن الوسطى، علاوة عن أن الرضاعة الطبيعية تخفف من الإصابة بالرشح بما تقدمه من مناعة الرضيع
• تكرر الإصابة بنزلات البرد والرشح والالتهابات الفيروسية
•[الإصابة بأمراض الحساسية الأنفية تجعل الأطفال المصابين بها أكثر عرضة للإصابة بالتهاب الأذن الوسطى بسبب احتقان الطرق التنفسية
.الوراثة : حيث تتكرر الإصابة بالتهاب الأذن عند بعض العائلات أكثر من غيرها، فإذا أصيب الأب- مثلا- في صغره بالتهاب متكرر فمن المتوقع أن يصاب الابن كذلك.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
التهاب الأذن عند الأطفال
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مستقبل حواء :: المنتدى الطبي :: عيادات طبيبي :: عيادة أطفال-
انتقل الى: